تعاليْ إليّ ..! تعاليْ إليّ ..!
تعاليْ إليّ لنزجي الغيومْ تعاليْ..فقد ضقت ذرعا بهذي الهمومْ تعاليْ إليّ.. فإنّ حياتي خلاك جحيمْ تعاليْ إليّ سيحلو اللقاءْ تعاليْ لعشّ الحبيب ودار الهناءْ... تعاليْ إليّ ..!

تعاليْ إليّ لنزجي الغيومْ
تعاليْ..فقد ضقت ذرعا بهذي الهمومْ
تعاليْ إليّ..
فإنّ حياتي خلاك جحيمْ

تعاليْ إليّ سيحلو اللقاءْ
تعاليْ لعشّ الحبيب ودار الهناءْ
نؤرخ للحب ..لثما وضمّا بهذا اللقاءْ
فلا وقت للنسك بدنيا الجمالْ
ولا ضير بعدُ لقيل وقالْ
فلحظات حبّ بدنيا قصيرهْ

دعوني سآخذ ليلاي بين ذراعي
وأعلو سحابا ..أصافح نجما بمرأى الخيالْ
فتغدو السماء لنا أيك حبّ وهذي الروابي ستغدو مراعي
يرود إليها غزالي فيجفل مني لحين
يفرّ ويرنو إليّ بقلب ودودْ
وليس لديّ بما قد يخيف الطريدْ
وما كنت يوما بسهمي أصيدْ
فيهنأ بعدُ لقاء بحبي الأكيدْ
ويحسو خموري بكأس تراءت على شفتينا برغو وليدْ
فتزبد حينا وترغي كلانا يعبّ.. يعبّ المزيدْ

بهمس ولمس كلانا برغد يعيشْ
فلا نحسب العمر إلا شعاعا لرعد قصيرْ
لهذا نعبّ من الوصل وصلا ووصلا
فلسنا نملّ طوافا .. عناقا..عناقا ..
ولثما لجيد بعرف فريدْ
فلا عاش من عاش خال فؤاده يهذي جنونا لحين
وحينا يظلّ اسير الوجومْ
فعين تعفّ..وأخرى شرودا تجاري النجومْ

لساني وقلبي بوحدة حالْ
فنجوى فؤادي..حديث لساني
يقرّ بهذا وذاكْ وليس هناك خفايا على أيّ حالْ

أجنّ إذا ما حياتي تكون كمثل مماتي
فما هو جدوى الحياةْ
إذا ما ..هناء وليلى..ثريا وسلمى
وسرب البناتْ
إذا لم يجئن إليّ بثوب الحدادْ
أسفن عليّ لبسن السوادْ
يرثن مشوقا بُعيد الوفاةْ

لهذا .. أقول لهنّ
تعالي إليّ ثريا وأيضا هناء وسلمى وليلى
لنسهر حتى الصباحْ
نبدّد همّا.. ونطرد غمّا
فلا وقت من قائل ذاك غير مباحْ ..
وهذا بأمري مباح.. مباحْ..
فكأس وغيد وسكر و..حتى الصباحْ

دهام حسن / قامشلو

deham-hesen-2

اضف رد